محفظة الدار العقارية من الوحدات السكنية المخصصة للإيجار تواصل نموها وتسجل نسب إشغال عالية

#أخبار عامة

نوفمبر 25 2015

محفظة الدار العقارية من الوحدات السكنية المخصصة للإيجار تواصل نموها وتسجل نسب إشغال عالية

أبوظبي، .. نوفمبر 2015: كشف تقرير صادر عن شركة الدار العقارية، الرائدة في مجال تطوير واستثمار وإدارة العقارات في العاصمة أبوظبي والمدرجة في السوق المالي، اليوم عن أدائها الإستثنائي في إدارة المحفظة السكنية للشركة، إذ تم تأجير 4,669 وحدة سكنية من أصل 4,732 وحدة سكنية من محفظة الدار العقارية" المخصصة للإيجار وهو ما يمثل نسبة إشغال 98.7%. ويعكس ذلك ارتفاع الطلب على العقارات التي تطورها "الدار العقارية نتيجة لزيادة الراغبين في الوحدات السكنية ذات الجودة العالية في أبوظبي.

ولدعم الأداء المستمر لمحفظة الأصول السكنية لديها، استمرت الدار بإضافة تحسينات للمجمعات السكنية، بما يشمل مواقف السيارات الإضافية، غرف مخصصة للصلاة، كاميرات مراقبة، ومناطق ألعاب للأطفال، بالإضافة إلى أنظمة الإضاءة الحديثةLED. وقد تم بالفعل تطبيق هذه التحسينات استجابة لمطالب السكان وأصحاب الممتلكات العقارية.
 
وفي هذا الصدد قال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي للتطوير في شركة الدار العقارية: "يسهم ارتفاع معدلات الإشغال في تحقيق إيرادات مستقرة وقوية من الوحدات السكنية. وما زال الطلب في أبوظبي مرتفعاً على الوحدات السكنية التي تتميز بجودة عالية، ونقوم بتعزيز سمعتنا في تطوير مجتمعات سكنية متميزة، فنحن ملتزمون بتوفير أفضل المعايير للمستأجرين، وهو الأمر الذي يؤكده برنامجنا لتطوير المجمعات."
 
ويبلغ صافي أرباح تشغيل محفظة الدار للعقارات السكنية المخصصة للإيجار 370.6 مليون درهم، ليمثل بذلك نمواً سنوياً بنسبة 56.4%  من 133.7 مليون درهم  خلال العام 2014.
 
وتعليقاً على نمو الإيرادات، قال الذيابي: "تركز استراتيجيتنا على تحقيق نتائج مالية جيدة، وتعمل أساسيات السوق لصالحنا، حيث يشير نمو الإيرادات السنوي بنسبة 56.4٪ إلى أن معدل تدفق الإيرادات المستقرة من العقارات السكنية في وضع مثالي الآن، ونحن متفائلون بالمستقبل."