الدار العقارية راعياً رسمياً لفريق الإمارات للدراجات

#أخبار عامة

يناير 11 2021

الدار العقارية راعياً رسمياً لفريق الإمارات للدراجات

شركة التطوير العقاري الرائدة في أبوظبي تدعم الفريق الرياضي الإماراتي ضمن جهودها لتعزيز تبني أسلوب حياة صحي ونشط عبر مجتمعاتها في أبوظبي

أبوظبي- الإمارات العربية المتحدة، 11 يناير 2021: أعلنت شركة الدار العقارية ("الدار") عن رعايتها الرسمية لفريق الإمارات للدراجات، الفريق الوطني الإماراتي لمنافسات الدراجات على الطرق. وتأتي اتفاقية الرعاية الرسمية لمدة ثلاث سنوات كجزء من جهود المسؤولية الاجتماعية في شركة الدار الرامية إلى تعزيز الوعي ونشر ثقافة تبني أسلوب حياة صحي ومستدام عبر مجتمعاتها.

وكان فريق الإمارات قد حقّق نجاحاً دولياً لافتاً خلال تجارب السباقات الكبرى وسباقات الدراجات على الطرق، وسيجري الفريق تدريباته في مواقع مختلفة في دولة الإمارات طوال شهر يناير، بما في ذلك أبوظبي والعين. وقد شهد الفريق في غضون أربع سنوات تحولاً بارزاً من فريق صاعد إلى مؤسسة عالمية المستوى فازت بأهم وأضخم سباقات الدراجات في العالم عن طريق نجم الفريق الدراج تادي بوجاتشار الذي فاز بجولة فرنسا.

وستساهم الدار من خلال هذه الرعاية في تعزيز مكانة دولة الإمارات التنافسية على خارطة الرياضة العالمية، فيما تدعم هذه الخطوة أيضاً جهود الشركة المستمرة لنشر ثقافة الحركة والنشاط وتبني نمط حياة صحي عبر محفظتها المتنوعة من وجهات التسوق والمجتمعات السكنية والمدارس. وفي هذا الصدد، قال جريج فيور، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية والاستدامة في شركة الدار: "إن اتباع أسلوب حياة نشط أمر بالغ الأهمية لتعزيز مستويات الصحة العامة والرفاهية لمجتمعاتنا في المواقع الرئيسية في أبوظبي على المدى البعيد، لذا نسعى باستمرار إلى تحقيق تأثير إيجابي يرتقي بحياة أفراد المجتمع. ويشكّل المجهود الرائع والتفاني الذي أظهره فريق الإمارات للدراجات نموذجاً يحتذى به للجميع، لذلك تفخر الدار بدعم فريق الدراجات الذي يمثل دولة الإمارات أفضل تمثيل على الساحة الرياضية العالمية".

من جانبه، قال مورو جيانيتي، مدرب فريق الإمارات للدراجات: "تثبت شركة الدار دائماً التزامها الراسخ برعاية مجتمعاتها والحفاظ على رفاهية وصحة أفراد المجتمع، مما يرتقي بمستوى جودة المعيشة في أبوظبي. ونحن نتطلع قُدماً إلى العمل مع الدار لتشجيع شريحة أوسع من الناس على الحركة والنشاط وممارسة الرياضات المختلفة مثل ركوب الدراجات".

وتمتلك الدار العقارية سجلاً متميزاً في مجال دعم الفعاليات الرياضية عالمية المستوى التي ترسخ مكانة أبوظبي الرائدة كوجهة مثالية وشريك عالمي متميز للأحداث رفيعة المستوى. وتشمل هذه الجهود اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي وقّعتها الدار مع الأولمبياد الخاص الإماراتي، والرعاية الرسمية لدوري "أبوظبي تي 10 للكريكيت" فضلاً عن دعم الاستضافة المتميزة لفعاليات "جزيرة النزال من يو إف سي" في العام 2020.

كما تضطلع الدار العقارية بدور محوري في تطوير مجتمعات صحية تتبع أسلوب معيشة حيوياً ونشطاً، وذلك من خلال بناء مشاريع عالية الجودة تضم مجموعة واسعة من المرافق التي تدعم نهج الحياة الصحي مثل مسارات ركوب الدراجات والجري وصالات الألعاب الرياضية، مما يدعم استراتيجية أبوظبي الرامية إلى الارتقاء بنمط المعيشة وتعزيز جودة الحياة في الإمارة.