أكثر من 800 مليون درهم إجمالي مبيعات مشروع "وترز أج"

#أخبار عامة

نوفمبر 19 2017

أكثر من 800 مليون درهم إجمالي مبيعات مشروع "وترز أج"

17 نوفمبر 2017- أبوظبي، : أعلنت شركة الدار العقارية، الرائدة في مجال تطوير واستثمار وإدارة العقارات في أبوظبي (رمز التداول: (ALDAR)، اليوم عن بيع جميع وحدات المرحلة الثانية من مشروع "وترز أج"، أحدث مشاريعها التطويرية في جزيرة ياس، ليصل إجمالي مبيعات المشروع إلى أكثر من 800 مليون درهم. توجه العملاء إلى مركز مبيعات الدار لشراء وحداتهم السكنية الجديدة في واحدة من أبرز الوجهات السياحية في أبوظبي ، بعد الإعلان عن إطلاق مبيعات وحدات الأبراج الثلاث المتبقية يوم السبت 18 نوفمبر. قال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية: "يسرنا الإعلان عن بيع جميع وحدات المرحلتين الأولى والثانية من مشروع "وترز أج" خلال فترة قصيرة. إن التفاعل الاستثنائي والإقبال الكبير على المشروع يعكس تنامي ثقة العملاء بريادة المشاريع التي تطرحها شركة الدار العقارية وقدرتها على تطوير مجمعات سكنية تتوافر فيها كافة المقومات لنمط حياة متكامل.

 

إن استمرار الطلب على الوحدات السكنية في جزيرة ياس يعزز من مكانة الوجهة وسمعتها كواحدة من أبرز الوجهات السياحية في إمارة أبوظبي." يوفر مشروع "وترز أج" نمط معيشي يعتمد على المساحات المفتوحة، والتي تعتبر من الركائز الرئيسية للمشروع، كما سيتمكن السكان من التجول في جميع أنحاء المشروع، ما يتيح سهولة الوصول إلى جميع المرافق بما في ذلك الكورنيش المقابل للواجهة المائية والمطاعم ومحال التجزئة. ويضم المشروع 13 مبنى سكني، وباحات بمساحات خضراء واسعة، ومسابح، ومرافق متعددة الاستخدامات، ومسجد، وتضم جميع الوحدات السكنية شرفات للإستمتاع بإطلالات على الواجهة المائية. ويقع مشروع "وترز أج" بجوار مدينة الحياة البحرية "سي وورلد أبوظبي"، أول مشروع ترفيهي من نوعه في دولة الإمارات، والمقرر افتتاحه في العام 2020، وعلى مسافة خمس دقائق من ياس مول، وعالم فيراري، وحلبة مرسى ياس. وتضم جزيرة ياس 7 فنادق، وشاطئ ياس، وياس ووتروورلد، وملعب ياس لينكس للغولف. وستشهد الجزيرة افتتاح المدينة الترفيهية "عالم وارنر براذرز أبوظبي" في العام 2018. كذلك، تعتبر جزيرة ياس وجهة لاستثمارات حكومية مهمة مثل مشروع تطوير القسم الجنوبي من جزيرة ياس بقيمة 12 مليار درهم ويضم مقر المنطقة الحرة للإعلام twofour54، الذي تقوم بتطويره شركة الدار، ومن المتوقع أن يجذب نحو 10 آلاف من العاملين في صناعة الإعلام والترفيه إلى الجزيرة..