شركة الدار العقارية تحقق ارتفاعاً في الإيرادات بنسبة 2 % إلى 6.3 مليار درهم إماراتي في العام 2018

#أخبار عامة

فبراير 13 2019

شركة الدار العقارية تحقق ارتفاعاً في الإيرادات بنسبة 2 % إلى 6.3 مليار درهم إماراتي في العام 2018

07 فبراير 2019- أبوظبي، :   أعلنت شركة الدار العقارية عن تحقيقها نتائج قوية خلال العام 2018 ، حيث سجلت ارتفاعا في الإيرادات بنسبة 2% إلى 6.3 مليار درهم إماراتي، مقارنة بالعام 2017 ، مدعومة بالأصول التي تم الاستحواذ عليها مؤخرا، وبلغ إجمالي الأرباح 2.6 مليار درهم إماراتي في عام 2018 ، في حين حقق صافي الإيرادات التشغيلية لإدارة الأصول ارتفاعا بنسبة 3 % إلى 1.6 مليار درهم إماراتي في الفترة ذاتها، وسجل صافي الأرباح 1.9 مليار درهم إماراتي في العام 2018 ، والذي شمل تعديل قيمة محفظة إدارة الأصول بواقع 0.7 مليار درهم إماراتي، وفي حين عدم حساب تعديل قيمة محفظة إدارة الأصول، فإن صافي الأرباح الفعلي هو 2.5 مليار درهم إماراتي. وتعكس هذه النتائج النمو المستمر للأداء القوي في كل من أعمال إدارة الأصول والمشاريع التطويرية، وذلك من خلال الحوكمة و الإدارة الناجحة التي تتبعها شركة الدار العقارية، والتي تجسدت في الإعلان عن شراكة استراتيجية مع شركة إعمار العقارية، و الاستحواذ على أصول عقارية مميزة بقيمة 3.7 مليار درهم، بالإضافة إلى تأسيس شركة الدار للاستثمار، المملوكة بالكامل لشركة الدار العقارية

 

. وتم ذلك من خلال نقل ملكية الأصول العقارية المميزة لها، لتكون أكبر شركة للاستثمارات العقارية المتنوعة في المنطقة. وتقدم مجلس إدارة شركة الدار العقارية بتوصية لتوزيع أرباح نقدية بمقدار 14 فلسا للسهم الواحد للعام 2018 ، بقيمة إجمالية تبلغ 1.1 مليار درهم إماراتي، وهو ما يعد ارتفاعا بنسبة 17 % بالمقارنة مع العام 2017 . ويبرهن هذا المقترح على ثقة مجلس الإدارة الكبيرة بقوة الأعمال، والتزامها الكامل بتحقيق أفضل العوائد للمساهمين. وتعليقاً على هذه النتائج، قال معالي محمد خليفة المبارك، رئيس مجلس إدارة الدار العقارية:    "يعد القطاع العقاري في العاصمة أبوظبي، أحد أهم الركائز الرئيسية التي تسهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي في الإمارة، وشهد القطاع انتعاشا ملحوظا في الفترة الأخيرة، حيث كان للمبادرات والمحفزات الحكومية الأثر الكبير في استقطاب المزيد من المستثمرين المحليين والدوليين. وتنتهج الدار العقارية استراتيجيات ناجحة، تعزز من أهمية دورها المحوري في تطوير وجهات استثنائية في أبوظبي. وتعكس توصية مجلس الإدارة لزيادة توزيع الأرباح، الثقة المتنامية بنموذج أعمال الشركة، وقوة إيراداتها، والتزامها بتقديم عوائد مجزية للمساهمين." من جانبه، قال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية:         

 

 

   "لقد نجحنا في عام 2018 بتحقيق سلسلة من الإنجازات غير المسبوقة في تاريخ القطاع العقاري في العاصمة أبوظبي، والتي كان أبرزها إطلاق أكبر شركة للاستثمارات العقارية المتنوعة في المنطقة . كما استطاعت الدار تحقيق أداء مميز ونتائج مالية قوية خلال هذا العام، وهو ما نتوقع أن يستمر بالنمو خلال الفترة القادمة، خاصة مع اقتراب موعد التسليم للعديد من المشاريع التطويرية ضمن محفظة الأصول التي نمتلكها. وشهد عام 2019 انطلاقة قوية بعد أن قمنا بطرح مشروع الريمان، الذي شهد إقبالا ضخما واستثنائيا ، الأمر الذي يؤكد ثقة المستثمرين في المشاريع التي نقدمها للسوق العقاري في أبوظبي. نحن فخورون بما أنجزناه خلال السنوات الماضية ونتطلع إلى تحقيق المزيد من النجاحات والإنجازات في الأعوام القادمة." لمحة عامة عن إدارة الأصول نجحت الدار بنقل أصول عقارية مميزة بقيمة 20 مليار درهم إماراتي لإطلاق شركة الدار للإستثمار، التي تعد أكبر شركة للاستثمارات من قبل وكالة موديز للتصنيف الائتماني، وهو Baa العقارية المتنوعة في المنطقة، وحصلت شركة الدار للإستثمار على تصنيف 1 أعلى تصنيف يُمنح لشركة غير حكومية أو مالية في المنطقة، واستطاعت الدار للاستثمار إصدار صكوك بقيمة 1.8 مليار درهم إماراتي، وهو ما يعكس قوة الشركة في إصدار أ رس المال المقترض على المدى الطويل بشكل فعال ومستقل، إضافة إلى نجاح إعادة تمويل مستحقات الدين المترتبة على الدار. وفي شهر مايو، أعلنت الدار عن واحدة من أكبر عمليات الاستحواذ في القطاع العقاري في تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث استحوذت على أصول بقيمة 3.7 مليار درهم إماراتي من شركة التطوير والاستثمار السياحي، وقد ساهمت هذه الأصول في النتائج المالية التي حققتها الدار بقيمة 0.7 مليار درهم إماراتي في الإيرادات و 0.2 مليار درهم إماراتي في إجمالي الأرباح في عام 2018.

 

وحافظ معدل الإشغال في الأصول الاستثمارية على مستويات مميزة عند 90 % بنهاية ديسمبر 2018 ، والذي يفوق معدلات الإشغال في أبوظبي، وبلغ معدل الإشغال في محفظة الفنادق 74 % خلال العام 2018 ، وبنسبة 84 % في الربع الأخير للعام 2018 وتم الاستحواذ على نسبة 40 % المتبقية من شركة الخدمات العقارية "خدمة"، مما سيمكن الشركة من الإشراف على أعمال الشركة والخدمات التي تقدمها بشكل مباشر وفعال. كما تم تعيين أكاديميات الدار لإدارة وتشغيل مدرسة الريانة بمنطقة الفلاح، ليصل مجموع الطلاب في الأكاديميات الموزعة في أبوظبي والعين إلى 14,000 طالبا وطالبة. لمحة عامة عن المشاريع التطويرية      بلغت مبيعات المشاريع التطويرية 2.6 مليار درهم خلال العام 2018 ، مدعومة بالأداء القوي خلال الربع الأخير من العام، والذي حققت خلاله مبيعات المشاريع التطويرية 1.3 مليار درهم إماراتي، وتم بيع 78 % من المشاريع التطويرية تحت الإنشاء مع نهاية العام 2018 . كما نجحت الدار بإطلاق 1423 وحدة سكنية للبيع في عام 2018 ، بالإضافة إلى تسليم 1237 وحدة سكنية خلال العام الماضي. وتعد جزيرة السعديات أحد الوجهات الجديدة لمشاريع الدار، والتي تضم كل من ممشى السعديات وجواهر.