الدار تدعم جهود التطعيم ضد كوفيد– 19 بحصول 85% من موظفيها على اللقاح حتى الآن

#عائلتنا

فبراير 09 2021

تحميل
الدار تدعم جهود التطعيم ضد كوفيد– 19 بحصول 85% من موظفيها على اللقاح حتى الآن

أكثر من 19,000 موظف من مجموعة شركات الدار تلقوا جرعة اللقاح في غضون أقل من شهر

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛9 فبراير 2021: أعلنت شركة الدار العقارية ("الدار") عن مشاركة 85٪ من كوادرها حتى الآن في حملة التطعيم ضد "كوفيد– 19"، حيث حصل أكثر من 19,000 موظف على جرعة اللقاح في أقل من شهر واحد. وشمل ذلك فريق الإدارة التنفيذية، والموظفين العاملين في المقر الرئيسي والدار للعقارات وفي مختلف مراكز التسوق والفنادق والمدارس التابعة للمجموعة.

ولتسهيل عملية الحصول على اللقاح، تعاونت شركة الدار مع شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، ومجموعة "في بي إس هيلث كير" للرعاية الصحية، ومستشفيات "برجيل".

وفي هذه المناسبة؛ قالت بيان الحوسني، المدير التنفيذي للموارد البشرية والأداء في شركة الدار العقارية: "بذلت قيادتنا الرشيدة قصارى جهدها لتضمن سلامتنا في التعامل مع الجائحة قدر المستطاع. كما ذهبت أبعد من ذلك وسهلت لنا إمكانية الحصول على لقاح ’كوفيد – 19‘ مجاناً. لذا، يعتبر هذا الوقت الأمثل لتوحيد جهودنا للتغلب على الجائحة وتحقيق التعافي في أقرب وقت. ومن خلال تشجيع موظفينا على المشاركة في حملة التطعيم، فإننا نؤكد التزامنا بالحفاظ على صحتهم وسلامتهم. ونأمل حقاً أن يحذو الآخرون حذوهم حتى نتمكن من دعم مساعي قيادتنا لتطعيم نصف سكان دولة الإمارات المؤهلين للحصول على اللقاح بحلول نهاية مارس. وأنا شخصياً أشجع الجميع على أخذ اللقاح وموصلة الالتزام بتطبيق جميع التدابير الاحترازية للحد من انتشار الفيروس قدر الإمكان".

وأضافت الحوسني: "نود أن نشكر وزارة الصحة ووقاية المجتمع، والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، ودائرة الصحة- أبوظبي، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، وشرطة أبوظبي، ومجموعة ’في بي إس هيلث كير‘، ومستشفيات ’برجيل‘، وجميع الأبطال العاملين في الخطوط الأمامية على ما يبذلونه من جهود حثيثة للحفاظ على سلامتنا جميعاً".

وتشجع حملة "ليكن خيارك التطعيم" مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمين فيها على تلقي اللقاح ضد "كوفيد – 19" لتعزيز مناعتهم ضد الفيروس. وبصفتها شركة مسؤولة اجتماعياً، عملت شركة الدار على دعم الحملة منذ انطلاقتها وحرصت على رفع مستوى الوعي بأهمية اللقاحات من خلال نشر محتوى مخصص ومبتكر وغني بالمعلومات. فقد خصصت الدار شاشات رقمية في أصولها المتنوعة لتثقيف الجمهور حول أهمية التطعيم. وقامت بتركيب لافتات توعوية عبر جميع متاجر التجزئة في المجمعات التابعة لها، ونشر رسائل الحملة على اللوحات الإعلانية الخاصة بمشاريعها، فضلاً عن دعم الحملة عبر مختلف صفحاتها الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي.

وتحرص الدار العقارية على دعم الجهود الوطنية المبذولة في مجالي الصحة والسلامة وتعزيز استمرارية الأعمال منذ بداية أزمة "كوفيد – 19"، وذلك من خلال اتخاذ العديد من المبادرات والتدابير عبر وحدتي إدارة المشاريع التطويرية وإدارة الأصول التابعتين لها. ويشمل ذلك تركيب الكاميرات الحرارية، ومراقبة درجة حرارة الأفراد، وتوفير معدات وموارد الوقاية الشخصية المناسبة، وإجراء الفحوصات الدورية، بالإضافة إلى برنامج المساهمات المجتمعية بقيمة 190 مليون درهم الذي أطلقته الدار العام الماضي بهدف دعم المقيمين في مجتمعاتها السكنية، وأولياء أمور طلبة مدارسها، وشركائها من تجار التجزئة وعملائها الراغبين في امتلاك منازل ضمن مشاريعها التطويرية.